أخبار مغاربة إيطاليا         إيقاف مهاجر مغربي أخل بالحياء العام بوسط فيرونا             الجمارك تحدد شروط سياقة سيارات أفراد الجالية داخل المغرب             القبض في بيرغامو على أحد أعضاء خلية بليرج             ارتباك في رحلات لارام ومغاربة إيطاليا من بين الضحايا             هبوط إضطراري لطائرة إيطالية متجهة إلى الدار البيضاء             العثور على جثتي مهاجرة مغربية وزوجها الإيطالي أسابيع بعد وفاتهما بطورينو             وفاة مهاجرين مغربيين في حادثة سير بصقلية             التحاق جديد للاعب مغربي بالسيري أ             إيطاليا تحقق مع لارام حول إلغاء مفاجئ لرحلة جوية إلى ميلانو             بيزارو...إيقاف ثلاثيني مغربي قتل صديقته الإيطالية            
Magrebini TV

بادوفا..وفاة مهاجر مغربي في حادثة سير


داعشية مغربية تريد العودة إلى إيطاليا


مغربي ضحية حادثة شغل خطيرة


إفطار جماعي بطورينو


أزمة سياسية بإيطاليا

 
كاريكاتير و صورة

عجائب نابولي
 
اشهارات تهمك
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار الجمعيات

العثور على جثتي مهاجرة مغربية وزوجها الإيطالي أسابيع بعد وفاتهما بطورينو


وفاة مهاجرين مغربيين في حادثة سير بصقلية

 
إرشادات قانونية

الجمارك تحدد شروط سياقة سيارات أفراد الجالية داخل المغرب


مغربي في طورينو يدّعي أن الطلاق في المغرب شفوي والقاضي يصدقه

 
الرياضة

التحاق جديد للاعب مغربي بالسيري أ


ديل بييرو... حرام إقصاء المنتخب المغربي من المونديال

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

للمرة الثانية خلال عشر سنوات الإيطاليون يرفضون المس بالدستور


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 دجنبر 2016 الساعة 04 : 11



مغاربة إيطاليا

      

لا أحد باستطاعته أن يمس بالدستور في إيطاليا هذا هو الجواب الذيب قدمه الإيطاليون برفضهم بأغلبية واضحة (59.11%)  للتعديلات التي بادر رئيس الوزراء المستقيل ماتيو رينزي القيام بها على الدستور أياما فقط بعد وصوله إلى قصر "فيمينالي" يوم 22 فبراير 2014.

 

وقبل رينزي حاول سلفه بيرلسكوني في سنة 2006 القيام بنفس التعديلات تقريبا وإن اختلفت في بعض الجوانب التقنية، حيث رفض الناخبون الإيطاليون في استفتاء يومي 25 و26 يونيو 2006 تعديلات بيرلسكوني بأغلبية 61.29%.

 

وباستفتاء أمس الأحد 4 دجنبر أصبحت تتأكد أسطورة "احسن دستور في العالم" التي ينسجها الإيطاليون خصوصا جيل المقاومة ضد الفاشية حول دستور بلادهم، هذا الدستور الذي جاء في ظروف استثنائية وبعد حرب أهلية استنزفت البلاد، اعتبر الجميع الدستور هو الخلاص من الويلات التي شهدتها البلاد أثناء العشرينية السوداء مع الفاشية.

 

تطلب إنجاز الدستور 18 شهرا كاملة من قبل جمعية تأسيسية تم انتخابها يوم 02 يونيو 1946 تزامنا مع الإستفتاء على الملكية ، تكونت الجمعية التأسيسية من 556 عضو مثلت فيها جميع الطوائف والفرق السياسية، دون هيمنة أي تيار أو فريق سياسي ، وكان لزاما البحث عن التوافق السياسي بين التيارات السياسية خصوصا بين الديمقراطيين المسيحيين والإشتراكيين والشيوعيين.

 

وكان لهذا التوافق "الإستثنائي" بين الفرقاء السياسيين بإيطاليا أثر كبير على الصيغة النهائية ل"الوثيقة الدستورية" كما يفضل الإيطاليون تسميتها، بحيث تم تضمينها جميع الضمانات القانونية للحفاظ على الديمقراطية وحتى لا تسقط إيطاليا مرة أخرى في يد الفاشية.

 

وخوفا من سيطرة تيار أو حزب سياسي على المشهد السياسي وحفاظا على التوازن السياسي تم تقسيم جميع السلطات إلى هيئات مختلفة فعلى مستوى السلطة التنفيذية لم تعط سلطات حقيقة لا لرئيس الجمهورية ولا لرئيس الوزراء ، وكذلك بالنسبة للسلطة التشريعية تم إعطاء نفس الصلاحيات لمجلسي النواب والشيوخ.

 

وبالرغم من المحاولات العديدة لتغيير الوثيقة القانوية الأسمى في إيطاليا من بعض السياسيين إلا أنهم فشلوا جميعا ولعل رينزي لن يكون آخرهم، فمجرد ذكر كلمة "تعديل" مقرونة بالدستور حتى تثير حفيظة العديد من الإيطاليين خاصة جيل المقاومة ضد الفاشية. لذا فلم يكن تحذير بعض السياسيين أثناء الحملة الإنتخابية للإستفتاء على التعديلات الدستورية من سقوط البلاد في يد الفاشية اعتباطيا.

 

هذا وكان ماتيو رينزي قد قدم في مارس 2014 مشروع تعديل دستوري أمام البرلمان كان يصبو  من خلاله تجاوز نظام الغرفتين ذات نفس الإختصاصات وإعطاء صلاحيات اكثر لرئيس الوزراء فيما يخص السياسة الجهوية، إلا أنه فشل في الحصول على موافقة ثلثي أعضاء النواب البرلمانيين كما ينص عليه القانون ليتم عرضه على استفتاء شعبي يوم أمس الأحد حيث تم رفضه بأغلبية 59.11% من أصوات الناخبين.







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



توقيف شاب مغربي بمطار بولونيا كان يرغب في الإلتحاق بداعش

إلجورنالي يدعو لطرد المسلمين من أوربا

توقيف تلميذ مغربي عن الدراسة بكريمونا بسبب تفجيرات بروكسيل

مهاجر مغربي يفضل سجن بيرغامو على عمة زوجته الإيطالية

اعتقال ممرضة قتلت 13 مريضا على الأقل بإيطاليا

بنعطية يقترب من اليوفي

القضاء بإيطاليا يتابع مغربية جمعت بين زوجين

سجن مغربي أرغم زوجته على الحجاب بألسٌاندريا

مغربي بروما تحرش بسائحة في الصباح وحاول اغتصاب أخرى في المساء

إعلامي مغربي بإيطاليا ينتقد صور الملك موزعا لقفف رمضان

البراءة لإيطالي قتل سائحا مغربيا بروما

للمرة الثانية خلال عشر سنوات الإيطاليون يرفضون المس بالدستور

إيطاليا أكثر البلدان الأوربية تجنيسا للأجانب، والمغاربة أول الأجانب إقبالا عن الجنسيات الأوربية

العنصرية تطال مسجد ساسّولو من جديد

ميلانو تحتضن مؤتمر فلسطينيي أوروبا





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  Magrebini TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  أخبار متنوعة

 
 

»  أخبار الجمعيات

 
 

»  أخبار المساجد

 
 

»  إرشادات قانونية

 
 

»  إيطاليا بالأرقام

 
 

»  الرياضة

 
 

»  مطبخ إيطالي

 
 

»  عرب إيطاليا

 
 

»  italiano

 
 

»  مقالات وآراء

 
 

»  كروناكا

 
 
استطلاع رأي
هل تعتقد أن سالفيني بعد تقلده منصب وزيرة الداخلية سيمضي في تطبيق وعده بطرد المهاجرين غير الشرعيين وإعلاق المراكز الإسلامية؟

لا أعتقد ذلك
نعم


 
النشرة البريدية

 
اشهارات تهمك
 
أخبار متنوعة

ارتباك في رحلات لارام ومغاربة إيطاليا من بين الضحايا


هبوط إضطراري لطائرة إيطالية متجهة إلى الدار البيضاء

 
أخبار المساجد

القبض في بيرغامو على أحد أعضاء خلية بليرج


أكبر الهيئات الإسلامية بإيطاليا تختار ثلاثة شبان مغاربة لقيادتها

 
إيطاليا بالأرقام

التحويلات المالية لمغاربة إيطاليا نحو بلدهم الأصلي تواصل انتعاشها


المغاربة أكثر تجنسا أوربيا، وإيطاليا أول الدول الأوربية تجنيسا للأجانب

 
مطبخ إيطالي

وصفات مليكة من إيطاليا


حلويات الكرنفال بإيطاليا

 
italiano

almeno 15 morti in una calca durante distribuzioni aiuti alimentari a Essaouira


Allah per i jihadisti non è mai stato grande

 
مقالات وآراء

رغم توفر كامل الأركان..صفة الإرهاب تغيب عن جريمة ماشيراتا

 
عرب إيطاليا

أزمة ديبلوماسية بين تونس وإيطاليا بعد تصريحات سالفيني


سالفيني.. يدعو الدول المغاربية للمّ أبنائها من إيطاليا