أخبار مغاربة إيطاليا         فوجّا... إنجاب مهاجرة مغربية من تسعيني إيطالي             منتخب إيطاليا يعزز صفوفه بلاعب مغربي             حجز قنطارين ونصف من الحشيش في منزل مغربي بنواحي ميلانو             إيقاف مهاجر مغربي قتل زوجته وأحرق جثتها في مودينا             طاقم باخرة الريف يعتصم بميناء جينوفا ويرفض العودة إلى المغرب             قلق في ساليرنو على صحة أشهر مهاجر مغربي بإيطاليا             وفاة سبعيني مغربي في انفجار بصقلية             العثور على جثة ستيني مغربي بساحة عمومية في باليرمو             إلقاء القبض على مهاجر مغربي اختطف إيطاليا في مدينة بريشّا             فيتشينسا..أمانة مهاجر مغربي تمنحه منصب شغل في الستين من عمره            
Magrebini TV

أول مسجد بإيطاليا يزيل العازل بين الجنسين


شباب إيطالي في شفشاون


بادوفا..وفاة مهاجر مغربي في حادثة سير


داعشية مغربية تريد العودة إلى إيطاليا


مغربي ضحية حادثة شغل خطيرة

 
كاريكاتير و صورة

عجائب نابولي
 
اشهارات تهمك
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار الجمعيات

قلق في ساليرنو على صحة أشهر مهاجر مغربي بإيطاليا


وفاة سبعيني مغربي في انفجار بصقلية

 
إرشادات قانونية

إيطاليا تحذر رعاياها من السفر إلى المغرب


إيطاليا تضيف شرط تعلم لغتها للحصول على جنسيتها

 
الرياضة

منتخب إيطاليا يعزز صفوفه بلاعب مغربي


شابة مغربية تقود منتخب إيطاليا للتجذيف

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

باب مكينة بفاس شاهد على أزهى فترات العلاقات الإيطالية المغربية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 يونيو 2016 الساعة 14 : 14



مغاربة إيطاليا


تجمع جميع المراجع التاريخية سواء بإيطاليا أو المغرب أن العلاقات المغربية الإيطالية عرفت أوجها في فترة السلطان الحسن الأول (1873-1894) الذي أبرم اتفاقيات وصفت بالإستراتيجية مع الدولة الإيطالية كان اهمها فتح "الفابريكة" أو دار السلاح بجنب القصر الملكي بفاس.

 

قرر السلطان الحسن الأول التوجه إلى دولة أوروبية لم تكن لها أطماع كبيرة في المغرب من اجل عقد اتفاقيات عسكرية لشراء الاسلحة و نقل التقنية وهو ما كان يتوفر في إيطاليا، و توج هذا الاهتمام في سنة 1886م ،حيث تم الإتفاق فيه بين المغرب و إيطاليا على إقامة مصنع للسلاح في فاس بخبرات إيطالية و إرسال بعثات عسكرية مغربية إلى إيطاليا من أجل التكوين.

 

و أشرف على بناء المصنع ثلاثة إيطالين منحهم جميع الامتيازات من مسكن ورواتب وامكانية للتنقل ، وبعد الكثير من الدراسات تم اتخاذ قرار بناء المصنع في رحاب القصر السلطاني على نهر فاس قرب موقع بوجلود ،أين سيحمل الباب الذي يؤدي إلى القصر الملكي إسم "مكينة" (الآلة) إلى اليوم.

 

وكان المصنع من تصميم الكولونيل بريكولي Gregore Bregoli وبمساعدة كل من Luigi Falta وهو عسكري و ميكانيكي يدعى Giovanni Battista Notari، و ظل المصنع محاطا بسرية تامة و بدأت أشغال البناء في 1889 وانتهت في 1893 ، وقامت البعثة لذلك الغرض بإقامة مشاريع كبيرة من بينها تزويد مناطق كثيرة من فاس بالكهرباء بما فيها جامعة القرويين انطلاقا من واد فاس ، وبحكم ان المصنع كان يحتاج للكهرباء التي لم تكن متوفرة بشكل كبير في المغرب انذاك ؛ واعتبارا لأهمية المشروع فقد تم ربط المصنع مباشرة بخط هاتفي من القصر في 1890 يمكن السلطان من الاطلاع على سير الاشغال.

 

بعد الإنتهاء من انجاز المشروع بدأت عملية الانتاج في 1893 بأول نموذجين من بنادق مارتيني , وكانت هذه البنادق ذات جودة عالية أفضل من البنادق الاصلية المصنعة في انجلترا، بمدى اطول و دقة افضل بكثير، مما جعل السلطان و رجال الجيش يعجبون بالأداء الجيد للمصنع.

 

 ومن الجانب المغربي كان عبد السلام المقري هو الذي كان يشرف على المصنع يساعده أمناء يقومون بالتسير المالي و الاداري بالإضافة إلى المترجمين و ثم العمال الذين كانوا مشكلين اساسا من حرفي صناعة الاسلحة من كل مناطق المغرب اهتموا بإكتساب التقنية و العمل في هذا المصنع الحديث ، وقد مر مصنع السلاح بفاس بالعديد من الفترات ما بين ازدهار و انكماش وذلك راجع لعدة عوامل ، من بينها وفاة السلطان مولاي الحسن الاول في 1894 ثم كذلك الحرب الأهلية المغربية ما بين 1900 و 1909 ولم يستعد مصنع السلاح تألقه إلا في سنة 1910 ، وتم توقيع اتفاقية جديدة كتعديل على الاتفاقية الاولى وان البعثة الايطالية ستتكلف بمشاريع كثيرة من بينها صيانة اسلحة الجيش وتوسيع مشاريع الانارة الكهربائية على كل المناطق المغربية خصوصا ادرات الدولة والمرافق الحكومية.

 

استمر العمل في مصنع السلاح بفاس الى غاية 1912 قبل حل الجيش المغربي وتحويل مصنع السلاح الى مصنع للنسيج والزرابي ، وتذكر بعض المصادر التاريخية أن معدل الانتاج كان ما معدله 340 بندقية سنويا في الفترة بين 1893 و 1903 وكانت بجودة عالية ومعدن ممتاز.

 

وتعتبر اليوم "الفابريكة" او دار السلاح بباب المكينة بفاس من المعالم التاريخية العسكرية العمرانية العريقة، تحولت لمعلمة سياحية تشرف عليها وزارة الثقافة ، ويشهد إقامة حفلات مهرجان فاس الدولي السنوي للموسيقى الروحية.

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بعد دوزيم مصالح الامن بجينوة تحجز حشيش عليه شعار يورو نيوز

إيطالية أكبر معمرة في العالم تكشف عن سر عيشها الطويل

باب مكينة بفاس شاهد على أزهى فترات العلاقات الإيطالية المغربية

انتخابات بلدية حاسمة بأهم المدن الإيطالية

نكسة انتخابية لرئيس وزراء إيطاليا

صحيفة إيطالية: الإنتخابات المغربية تؤكد استقرار البلاد ونجاعة الخيارات الملكية

20 سنة سجنا لمغربي قاد مركب الموت نحو إيطاليا

السودان تعتقل تونسيا تعتبره إيطاليا خطرا على أمنها

إيطاليا تستعد لإجراء استفتاء على أكبر تعديل دستوري في تاريخ الجمهورية

قريبا بإيطاليا بيع سيارات فياط على موقع أمازون

باب مكينة بفاس شاهد على أزهى فترات العلاقات الإيطالية المغربية





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  Magrebini TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  أخبار متنوعة

 
 

»  أخبار الجمعيات

 
 

»  أخبار المساجد

 
 

»  إرشادات قانونية

 
 

»  إيطاليا بالأرقام

 
 

»  الرياضة

 
 

»  مطبخ إيطالي

 
 

»  عرب إيطاليا

 
 

»  italiano

 
 

»  مقالات وآراء

 
 

»  كروناكا

 
 
استطلاع رأي
هل تعتقد أن سالفيني بعد تقلده منصب وزيرة الداخلية سيمضي في تطبيق وعده بطرد المهاجرين غير الشرعيين وإعلاق المراكز الإسلامية؟

لا أعتقد ذلك
نعم


 
النشرة البريدية

 
اشهارات تهمك
 
أخبار متنوعة

فوجّا... إنجاب مهاجرة مغربية من تسعيني إيطالي


حجز قنطارين ونصف من الحشيش في منزل مغربي بنواحي ميلانو

 
أخبار المساجد

الترخيص لأول مسجد في إيطاليا لا يعزل بين النساء والرجال في الصلاة


إيقاف داعشي مغربي يحمل الجنسية الإيطالية في سوريا

 
إيطاليا بالأرقام

التحويلات المالية لمغاربة إيطاليا نحو بلدهم الأصلي تواصل انتعاشها


المغاربة أكثر تجنسا أوربيا، وإيطاليا أول الدول الأوربية تجنيسا للأجانب

 
مطبخ إيطالي

وصفات مليكة من إيطاليا


حلويات الكرنفال بإيطاليا

 
italiano

almeno 15 morti in una calca durante distribuzioni aiuti alimentari a Essaouira


Allah per i jihadisti non è mai stato grande

 
مقالات وآراء

رغم توفر كامل الأركان..صفة الإرهاب تغيب عن جريمة ماشيراتا

 
عرب إيطاليا

مصري بميلانو يدّعي ربحه في الياناصيب حتى يحافظ على زواجه بمغربية


أمير قطر السابق يزور عجوز إيطالية أنقذته من موقف محرج منذ 21 سنة