أخبار مغاربة إيطاليا         لعنة الإنتحار تصيب مغاربة إيطاليا في ثاني أيام العيد             بعد أخبار عن مقتلها، داعشية مغربية تتمنى العودة إلى إيطاليا             فاجعة في فيتشينسا... عامل مغربي يفقد قدميه في حادثة شغل             التلفزيون الإيطالي.. بنعطية أسوأ لاعب في مبارة المغرب ضد إيران             بريشا..شابة مغربية تضطر لرش غاز الفلفل في وجه ستيني إيطالي تحرش بها             فيرونا...وفاة مهاجر مغربي في حادثة شغل خطيرة             رسميا... سالفيني يغلق الموانئ في وجه اللاجئين             بريشّا.. بحث متواصل عن جثمان مهاجرة مغربية وإيداع زوجها السجن             وفاة مهاجر مغربي في حادثة سير مروعة بنواحي ترينتو             قيمة زكاة الفطر بإيطاليا 6 أورو، ومساجد تدعو لإخراجها أرزا أو معكرونة            
Magrebini TV

داعشية مغربية تريد العودة إلى إيطاليا


مغربي ضحية حادثة شغل خطيرة


إفطار جماعي بطورينو


أزمة سياسية بإيطاليا


اعتداء مميت في حق مهاجر مغربي

 
كاريكاتير و صورة

عجائب نابولي
 
اشهارات تهمك
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
أخبار الجمعيات

فاجعة في فيتشينسا... عامل مغربي يفقد قدميه في حادثة شغل


فيرونا...وفاة مهاجر مغربي في حادثة شغل خطيرة

 
إرشادات قانونية

محكمة بيروجا تسمح لمغربي يخضع للإقامة الجبرية بصلاة التراويح في المسجد


ضدّا على المدونة، شابة مغربية في ليكّو تلتجأ إلى القضاء لتتزوج بإيطالي

 
الرياضة

التلفزيون الإيطالي.. بنعطية أسوأ لاعب في مبارة المغرب ضد إيران


رينار لصحيفة إيطالية... المغرب مثله مثل أوروبا وإفريقيا ليست فقيرة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

في مثل هذا اليوم... إيطاليا أعدمت "طاغيتها"


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 أبريل 2017 الساعة 25 : 21



مغاربة إيطاليا

 

  

 


 

في 28 أبريل عام 1945، أُعدم بنيتو موسوليني، زعيم إيطاليا الفاشية وحاكمها فيما بين عامي 1922 و1943، وعشيقته كلارا بتاتشي رميا بالرصاص، لتطوى صفحة رديئة من تاريخ إيطاليا ومعها العالم.

 

ساعدت الظروف السياسية والاقتصادية في إيطاليا عقب الحرب العالمية الأولى، على انتشار الحركة الفاشية، التي استنبتها موسوليني في سلسلة مقالات نشرها في جريدته "إيطاليا الشعب" مارس 1919، اقترح فيها تشكيل مجموعة "لمحاربة القوى التي تسعى لتفكيك الأمة وافراغ النصر".

 

من هنا نشأت مجموعة "القمصان السوداء"، التي أصبحت نواة حزبه الفاشي، الذي أعلن نفسه بديلا عن الدولة الفاشلة، ولعب على مشاعر الكثير من الجنود المسرّحين وأصحاب السوابق وفلول المافيا، حتى حشد الآلاف منهم في مسيرة كبرى من ميلانو إلى روما.

 

واستطاع أن يستولي على عقول الإيطاليين ويصبح زعيما طيلة 21 عاما، حكم فيها البلاد بقبضة حديدية، بعد وعود وردية، وبرنامج انتخابي يتضمن تطبيق النظام والقانون والحفاظ على شرف الأمة الإيطالية وتبجيلها ومكانتها بين الأمم، مع الاستعانة بخلفيته الثورية ووعوده للفقراء بتحسين مستواهم وإحداث نهضة وطنية، واستغلاله إحباط الشعب الإيطالي بعد معاهدة "فرساي"، التي لم تعط البلاد نصيبا وافرا من المستعمرات، مثلما هو الحال مع فرنسا وبريطانيا.

 

لكن تأتي الحرب مرة أخرى وتهدم ما بنته أعوام الفراغ الوطني، فمع نهاية الحرب العالمية الثانية وهزيمة إيطاليا، سقطت الشعارات الدعائية للحركة الفاشية، ونما نوع من الفوبيا الأوروبية تجاه كلّ ما هو نازي أو فاشي، في محاولة لبدء صفحة جديدة في تاريخ البشرية، لكن كان لابد من تلطيخ ثوب الحضارة الأوروبية ببعض الدماء.

 

في 18 أبريل 1945، وبينما الحلفاء على وشك دخول بولندا، والروس يواصلون زحفهم إلى ألمانيا، غادر موسوليني مقر إقامته وسط اعتراضات حراسه الألمان، ليظهر في 25 من الشهر نفسه في ميلانو، في محاولة فاشلة لمطالبة أسقف المدينة التوسّط بينه وبين قوات الأنصار، التي يسيطر عليها الشيوعيون، للاتفاق على "شروط تسليم سلطة تتضمن إنقاذ رقبته".

 

بعد رفض القيادة الشيوعية التفاوض وإصدار أمر بإعدامه، تابع مع عشيقته كلارا، التي تصغر ابنته بعامين، رحلة نحو المجهول أسماها "معركة الشرف الأخيرة"، وعندما وصل إلى مدينة كومو قرب الحدود السويسرية، تبيّنت أمامه حقيقة سقوطه المحتّم، إذ لم يقف بجانبه سوى عدد قليل من الأنصار، الذين أخذوا بالابتعاد بدورهم حين شاهدوا زعيمهم يهذي.

 

رفضت السلطات السويسرية دخوله البلاد، ولم يجد حلّا أمامه سوى الاختباء. في مساء نفس اليوم وصلت مجموعة من الجنود الألمان في مهمة لاختراق صفوف "الأنصار" والوصول إلى النمسا، فقرّر موسوليني التخفّي في زيّ أحد الجنود والالتحاق بهم. وبالقرب من مدينة دونغو على بحيرة كومو، استوقفت كتيبة من "الأنصار" الجنود الألمان لتفتيشهم، ليكتشف أحدهم أمر الزعيم الفاشي.

 

نُفّذ حكم الإعدام بحق موسوليني وكلارا بيتاتشي في قرية صغيرة على الضفة الغربية لبحيرة كومو تدعى Giulino di Mezzegra، من قبل وحدة من رجال المقاومة الشيوعية، دون محاكمة، وقبل وصول المخابرات الأمريكية بساعات قليلة.

 

وتشير المصادر التاريخية المتضاربة إلى شخصية مجهولة تدعي "الكولونيل فاليرو"، هي التي أصدرت الأمر بتنفيذ الإعدام الفوري دون انتظار نقله إلى العاصمة ميلانو ومحاكمته.

 

نقلت جثته وجثة عشيقته إلى ميلانو، وعُرضتا مع جثث خمسة قادة فاشيين آخرين في ساحة "لوريتو" أمام محطة الوقود بمدينة ميلانو، معلقة من الأرجل، وهي طريقة الإعدام التي كان يُشنق بها الخونة في روما القديمة، التي حاول موسولينى إعادة أساليبها.

 

جاءت الجماهير لتسبّهم وتلعنهم وتبصق عليهم، بل زاد الأمر سوءا وأخذت بإطلاق النار على الجثث وركلها. وبعد انتهاء كل شيء، سُلِمت جثة موسوليني لأهله لتدفن في مدينته التي ولد بها، بالتزامن مع انتحار صديقه هتلر.

 

لتشهد إيطاليا بعد ذلك انطلاقتها السياسية والإقتصادية بعدما سترسخ ثلاث سنوات بعد ذلك لنظام ديمقراطي بعدما تم تبني النظام الجمهوري ووضع حد للنظام الملكي المتواطئ مع الفاشية، وتصبح إيطاليا إحدى أكبر الإقتصادات العالمية بالرغم أن البلاد لا تتوفر على ثروات طبيعية ولم تكن قوة استعمارية كبرى تعمل على استنزاف مستعمراتها.



 


 


 

 

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



استياء وسط الجالية لعدم ايفاد المغرب لمعلمي العربية

الخزرجي يدعو بان كيمون لتقديم استقالته

أمانة مغربيين بنواحي تريفيزو محط ثناء الجميع

الطائفة اليهودية بميلانو تدعو إلى إشراك المغرب في مشروع مسجد ميلانو

اعتقال مغربي ومغربية يروجون أوراق مالية مزيفة بميلانو

إيطاليا تسلم جزائريا لبلجيكا يشتبه في صلته بهجمات بروكسل

قانون جديد لمنع المساجد بإيطاليا

سرقة الطعام في حالة الجوع ليس جريمة بإيطاليا

عائلات إيطالية تنبذ أبناءها لاعتناقهم الإسلام

الجن يأمر كاتب إيطالي بالإستقرار بالمغرب

12 نوفمبر 2011 استقالة برلسكوني على إثر فضيحة روبي

في مثل هذا اليوم... تم تأسيس ميلان... 16 دجنبر 1899

في مثل هذا اليوم... الألوية الحمراء تختطف ألدو مورو 16 مارس 1978

في مثل هذا اليوم.. اغتيال شهيد القضية الفلسطينية الإيطالي أريغوني

في مثل هذا اليوم... إيطاليا أعدمت "طاغيتها"

في مثل هذا اليوم... قال الإيطاليون كفى من الملكية

في مثل هذا اليوم... إيطاليا تعدم عمر المختار





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  Magrebini TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  أخبار متنوعة

 
 

»  أخبار الجمعيات

 
 

»  أخبار المساجد

 
 

»  إرشادات قانونية

 
 

»  إيطاليا بالأرقام

 
 

»  الرياضة

 
 

»  مطبخ إيطالي

 
 

»  عرب إيطاليا

 
 

»  italiano

 
 

»  مقالات وآراء

 
 

»  كروناكا

 
 
استطلاع رأي
هل تعتقد أن سالفيني بعد تقلده منصب وزيرة الداخلية سيمضي في تطبيق وعده بطرد المهاجرين غير الشرعيين وإعلاق المراكز الإسلامية؟

لا أعتقد ذلك
نعم


 
النشرة البريدية

 
اشهارات تهمك
 
أخبار متنوعة

لعنة الإنتحار تصيب مغاربة إيطاليا في ثاني أيام العيد


بعد أخبار عن مقتلها، داعشية مغربية تتمنى العودة إلى إيطاليا

 
أخبار المساجد

قيمة زكاة الفطر بإيطاليا 6 أورو، ومساجد تدعو لإخراجها أرزا أو معكرونة


دراسة أمريكية... الإيطاليون أكثر الشعوب رفضا للإسلام بأوروبا

 
إيطاليا بالأرقام

التحويلات المالية لمغاربة إيطاليا نحو بلدهم الأصلي تواصل انتعاشها


المغاربة أكثر تجنسا أوربيا، وإيطاليا أول الدول الأوربية تجنيسا للأجانب

 
مطبخ إيطالي

وصفات مليكة من إيطاليا


حلويات الكرنفال بإيطاليا

 
italiano

almeno 15 morti in una calca durante distribuzioni aiuti alimentari a Essaouira


Allah per i jihadisti non è mai stato grande

 
مقالات وآراء

رغم توفر كامل الأركان..صفة الإرهاب تغيب عن جريمة ماشيراتا

 
عرب إيطاليا

أزمة ديبلوماسية بين تونس وإيطاليا بعد تصريحات سالفيني


سالفيني.. يدعو الدول المغاربية للمّ أبنائها من إيطاليا